السبق الاخبارية

2021-01-03

أوقفت  عناصر الأمن الوطني في مدينة الصويرة، يوم  الجمعة فاتح يناير  شخصا في عقده الخامس بعد الاشتباه في تورّطه في مقتل سيدة فرنسية في عقدها الثالث  من أًصول جزائرية.
ووفق مصادر اعلامية   فقد أشهر عناصر الأمن أسلحتهم الوظيفية خلال اقتحامهم منزل المشتبه فيه، تحسّبا لقيامه بأعمال عدوانية بعد ان امتنع المشتبه فيه عن فتح الباب لو ان اخطر من طرف رجال الامن الذين يتواجدون امام باب منزله .

وبدأت فصول هذه القضية بعدما عثر على جثة السيدة جثة هامدة وعليها أثر الضرب في مناطق متفرقة من جسدها وتم الاهتداء كون السيدة كانت ترتاد منزلا للمشتبه فيه في الحي المجاور ما جعل الامن ينطلق من فرضية أن الضحية يمكن أن تكون ضحية المشتبه فيه في جلسة أفضت الى ما افضت اليه .

و