السبق الاخبارية

شهدت  جماعة بن الطيب، اليوم الجمعة 6 ماي الجاري،  استنفارا أمنيا كبيرا بعد العثور على شقيقين جثتين هامدتين داخل منزل عشوائي  في حي الزيتون، وهما في مرحلة متقدمة من التحلل.

ووفق المعلومات المتوفرة فإن الهالكين (في عقدهما الخامس )كانا قد تواريا عن الأنظار لمدة ليست بالقليلة ، قبل أن يتم العثور عليهما من قبل شقيقهما، وهما جثث هامدة.
ووفق ذات المصادر  فقد تم العثور على الجثتين تحت التراب ويرجح أن  جزء من سقف المنزل قد وقع عليهما
 هذا وقامت فرقة الشرطة العلمية والتقنية للدرك الملكي التابعة للقيادة الجهوية بالناظور، بمعاينة جثتا الشقيقين
وتنفيذا لتعليمات النيابة العامة فقد تم فتح تحقيق في الموضوع، لتحديد الأسباب المرتبطة بالحادثة .