السبق الاخبارية

2020-10-05

أعلن وزير الطاقة والمعادن والبيئة، عزيز الرباح، اليوم الإثنين، شفاءه التام من فيروس كورونا، واستئنافه العمل بالوزارة.

وقال الرباح عبر صفحته الرسمية بموقع التواصل الاجتماعي “فايسبوك” “الحمد لله تماتلت للشفاء واستأنفت اليوم الاثنين عملي بوزارة الطاقة و المعادن و البيئة”.

وأضاف “أتوجه بالشكر لكل الإخوة والأخوات الذين دعوا لي واللذين اتصلوا بي للتهنئة و دعواتي لكل المرضى بالشفاء العاجل و أدعوا الله أن يحفظ بلدنا من كل مكروه و أن يديم علينا الأمن و الأمان و يحفظ ملكنا و يديم عليه الصحة و العافية”.

وكان الرباح، قد تأكدت إصابته بفيروس كورونا، يوم 17 شتنبر المنصرن، بعد ظهور نتائج التحاليل المخبرية التي أجريت له، ما استدعى نقله إلى مستشفى محمد الخامس العسكري، في الوقت الذي تأكد إصابة زوجته بالفيروس التاجي.

وتجدر الإشارة إلى أن الرباح هو الوزير الثاني في الحكومة الذي أصيب بكورونا بعد عبد القادر اعمارة شهر مارس الماضي