السبق الاخبارية

أفادت وسائل اعلامية  أن عبد الحميد أبرشان قدم  استقالته من رئاسة نادي إتحاد طنجة لكرة القدم، بعد أزيد من 7 سنوات على رئاسته للفريق الأزرق.

ووفق ذات المصادر فإن الاسباب التي دفعت الرئيس الى الاستقالة  هي أن  جمهور عريض يرفض  إستمرار المكتب المسير على تسيير شؤون الفريق.

كما عزت تلك المصادر  قرار استقالة عبدالحميد أبرشان إلى الصعوبات الكبيرة التي لقاها في تسديد الديون المتراكمة على الفريق، والمتمثله أساسا في مستحقات اللاعبين، حيث بلغت قيمة هذه الآخيرة ما يقارب 450 مليون سنتيم.

وكانت إلترا هيركوليس الفصيل المشجع لنادي إتحاد طنجة قد منحت أبرشان ومكتبه المسير مهلة يومين لتقديم الإستقالة الجماعية وإلا سيتم تنظيم وقفات احتجاجية أمام مقر الولاية للمطالبة بالرحيل الجماعي.

يشار  أن الاوساط الرياضية بطنجة تؤكد  انه تم تسجيل مرشحين جديدين لرئاسة فارس البوغاز خلفا لأبرشان، ويتعلق الأمر بكل من محمد الحمامي رئيس مقاطعة بني مكادة، ثم رجل أعمال مغربي-أمريكي محمد منضور.