السبق الاخبارية

2020-12-28

نقل موقع pjd أن  عبد الإله ابن كيران الأمين العام السابق لحزب العدالة والتنمية، نعى الراحل محمد الوفا بكلمات صادقة ومؤثرة، لم يستطع معها منع نفسه من البكاء بين الفينة والأخرى.

ابن كيران أكد في كلمة له بثها بموقع التواصل الاجتماعي “فايسبوك”، اليوم الأحد، أن الوفا كان رجلا وفيا، حيث كان يتردد على منزله بشكل أسبوعي بعدما أعفاه جلالة الملك من منصب رئيس الحكومة، مضيفا أنه لا يزوره إلا إذا كان مريضا أو مسافرا.

الوفا “كان عندي عزيز” وكنت أقدره كثيرا، وأثق فيه، وأرى فيه مواطنا مخلصا لوطنه ولدينه ولملكه، يقول ابن كيران، مردفا أنه كان وزيرا متميزا سواء في وزارة التعليم أو في وزارة الشؤون العامة والحكامة، وأضاف أن “الرجل كان وزيرا في المستوى، كان يناصر الحكومة ويناصر رئيسها بدون تحفظ”.

وتابع ابن كيران، “إنني أشهد أمام الله أنني لم أجد فيه إلا رجلا طيبا وخيرا ومواطنا صالحا، وأبا مثاليا، ورجلا وفيا”، قائلا “اليوم فقدت أخا عزيزا، كان يساهم في مؤانستي”.