جريدة السبق الاخبارية

2021-04-07

 نفت وزارة التربية الوطنية ما جاء في بلاغ مفبرك يزعم من خلاله مروجوه أن الوزارة، قد قررت “توقيف الدراسة بالنسبة لكافة المستويات ابتداء من يوم الاثنين 13 أبريل الجاري وحتى إشعار آخر”.

وكشفت  الوزارة، في بيان حقيقة له  بنسخة منه، أن المعطيات الواردة في البلاغ المذكور “مجانبة للصواب”، مجددة التأكيد على أنه لم يطرأ أي تغيير على سير الدراسة.

وإذ تقدم الوزارة هذا التوضيح، يضيف البيان، فإنها تحتفظ لنفسها بحق المتابعة القضائية ضد الشخص أو الأشخاص الذين يعمدون إلى الترويج لهذه الأخبار الزائفة.

هذا، وسبق للوزارة أن نفت معطيات البلاغ نفسه، يوم 3 أبريل الماضي، يزعم فيه مروجوه “توقيف الدراسة بجميع الأسلاك والمستويات انطلاقا من يوم الاثنين 5 أبريل الجاري وحتى إشعار آخر

بشار أنه للمرة الثانية على التوالي في الاسبوع تنفي الوزارة بلاغ مفبرك بالتوقف عن الدراسة