السبق الاخبارية

2020-10-09

كشفت دراسة جديدة نشرت في دورية “كلينيكال إنفيكشس ديزيس” أن فيروس كورونا المستجد، يمكن أن يعيش لمدة تصل إلى 9 ساعات على الجلد.

وممكن أن تزيد مدة فعالية فيروس كورونا على الجلد، في حال تلامس مع اللعاب أو المخاط، ليعيش إلى مدة تزيد عن 11 ساعة ،وتلك المدة أكبر بكثير من التي  تعيش عليها فايروسات عدوى الانفلونزا والتي تبقى على الجلد لمدة 1.82 ساعة فقط حسب ذات الدراسة.

ووفق ذات  الدراسة أن طول مدة بقاء الفيروس حيا على الجلد،  كان عاملا وسببا رئيسيا  وراء الانتشار المهول للفيروس وسبب في ارقام مخيفة من الوفيات.