السبق الاخبارية

قال سانشيز رئيس الحكومة الاسبانية  أن الجهود التي تم بذلها حتى الآن كانت تنصب على محاولة محاصرة والسيطرة على تفشي فيروس كورونا المستجد والتعايش معه “لكن الهدف الآن هو العمل على تحييده والقضاء عليه” لذلك فإن اللقاحات واستراتيجية التطعيم ضروريان لتحقيق هذه الغاية .

واستطرد رئيس الحكومة الاسبانية  أن إسبانيا دخلت مرحلة بداية نهاية وباء (كوفيد ـ 19) وذلك بفضل البيانات الإيجابية والمشجعة التي نشرت في الأسابيع الأخيرة حول اللقاحات التي تم تطويرها ضد الفيروس  وكذا استراتيجية التطعيم التي تم إعدادها لمواجهة تفشي هذه الجائحة .

وطالب سانشيز  أن تكثف البحوث العلمية والتكنولوجيا كأحد العناصر الأساسية والمحورية لضمان الأمن القومي بشكل أكبر، مشيرا إلى أن العالم يعيش مرحلة جد معقدة جراء الوضع الوبائي المتردي،” لكننا بدأنا بالفعل في رؤية الضوء في نهاية النفق ونحن بالفعل في بداية القضاء على هذا الوباء بفضل اللقاحات المستقبلية واستراتيجية التطعيم “.