السبق الاخبارية

2020-10-05

أقدم تشابة  بوضع حد لحياتها يوم امس الاحد 4 اكتوبر الجاري بالجماعة الترابية لأجدير بإقليم الحسيمة، بواسطة حبل لأسباب مجهولة .

وفق مصدر إمطلع فأن الفتاة تبلغ من العمر 30 سنة، وقامت بشنق نفسها في ظروف غامضة دون معرفة الأسباب الكامنة وراء ذلك.

وفور علمها بالخبر سارعت عناصر الدرك والسلطات المختصة إلى عين المكان وتم نقل الجثة الى مستودع الاموات لاخضاعها للتشريح الطبي لمعرفة طبيعة الجريمة كما قامت عناصر الدرك بفتح تحقيق في النازلة تحت اشراف النيابة العامة.