السبق الاخبارية

2021-01-23

أعلنت ايطاليا منعا مؤقتا  وصول المستخدمين الى تطبيق “تيك توك” بسبب المشاركة في لعبة التحدي التي يمكن ان تؤدي بحياة ابرياء
وجاء القرار بعد أن  باشرت النيابة العامة الإيطالية تحقيقاتها في وفاة طفلة (10 سنوات) بعد مشاركتها في “تحدّ” على تطبيق “تيك توك”.

ولفظت الطفلة أنفاسها الأخيرة في مستشفى باليرمو بعد أن اكتشفت شقيقتها الأصغر جثتها، الأربعاء الماضي، في حمام الأسرة مع هاتفها المحمول، الذي صادرته الشرطة، بحسب ما نقلته صحيفة “أي جي آي” المحلية.

وقالت شركة “تيك توك”،يوم  الجمعة الماضية ، إنها لم تتمكن من تحديد أي محتوى على موقعها كان يمكن أن يشجّع الفتاة على المشاركة في تحدّ يحرضها على الانتحار.

وأكد متحدث باسم “تيك توك” أن “سلامة مجتمع تيك توك هي أولويتنا المطلقة، ولهذا السبب لا نسمح بنشر أي محتوى يشجّع أو يروج أو يمجد السلوك الذي يشكل خطرا على حياة المستخدم”.

ومن جانبها قالت هيئة حماية البيانات الإيطالية، في بلاغ في وقت لاحق يوم الجمعة، إنها ستحظر شبكة التواصل الاجتماعي “تيك توك” فوريا حتى 15 فبراير.

يشار أن خبراء طبيون يحذرون من خطورة التحدّي الذي يشارك فيه بعض الشباب ويدعونه ”لعبة الاختناق” أو حجب وصول الأوكسجين إلى الدماغ الذي يؤدي إلى “النشوة”.