جريدة السبق الاخبارية

كتب  محمد يتيم، عضو الأمانة العامة لحزب العدالة والتنمية، أن المصطفى الرميد، وزير الدولة المكلف بحقوق الإنسان والعلاقات مع البرلمان، “ على الفايس بوك قد يكون تراجع عن استقالته من الحكومة”.

وقال يتمي في ذات التدوينة  “بلغني أن الأستاذ الرميد قد يكون تراجع عن استقالته، كما أن العملية الجراحية التي خضع لها تكللت بالنجاح. ودعاء له بالشفاء ليعود إلى موقعه النضالي

يذكر  أن الوزير مصطفى الرميد، كان قد وضع يوم أمس الجمعة 26 فبراير، استقالته على طاولة رئيس الحكومة، مبررا إياها بحالته الصحية، التي جعلته غير قادر على تحمل أعباء المسؤولية الحكومية.

ووفق مصادر مقربة من الرميد فإن هذا  الأخير خضع، صباح اليوم السبت (27 فبراير)، لعملية جراحية ثانية، بعد إجرائه عملية أولى قبل أيام على مستوى الكلية