السبق الاخبارية

2020-08-29

الحسين بوتغمرت 

لا تنتهي من سماع أن سيارة خاصة بنقل العاملات بالضيعات الفلاحية تسببت في حادثة سير مميثة ،حتى تلتقظ أذانك أن حادثة سير بسيارة أخرى تحمل العاملات بمعامل التصدير خاصة بنواحي شتوكة ،أدت بحياة مجموعة من العاملات .

في إطار هذا المشهد الذي يتكرر كل مرة ، وقعت  من جديد حادثة سير خطيرة اليوم السبت  بدوار المرس التابع لجماعة ماسة بالطريق الوطنية رقم 1 الرابطة بين أكادير وتزنيت،  عبارة انقلاب سيارة من نوع بيكوب، كانت تقل نحو 15 عاملة زراعية، بسبب انفجار إحدى الإطارات الخلفية للسيارة .

ووفق مصادر مطلعة فإن الواقعةتسببت  في وفاة امرأة وإصابة 14 أخريات، 6 منهن وصفت  حالتهن بالخطيرة، وتم نقلهن إلى مستعجلات المستشفى الإقليمي الحسن الأول بتيزنيت ، فيما تم نقل  8 منهن الى مستشفى بيوكرى بإقليم اشتوكة آيت باها.